رسالتنا: التعليم للأجيال

تفاصيل المشروع

causes-image

كفالة مقعد دراسي (طالب علم)

% 8

القيمة

2,000د.ك

المدفوع

167د.ك

المتبقي

1,833د.ك
د.ك

تعليمية وقرآنية

كفالة مقعد دراسي (طالب علم)

فكرة المشروع: إعانة طالب العلم على مواصلة التعلم من أهم ما ينبغي أن ينفق عليه، وكفالة المقعد الدراسي تكفل الاستدامة لتعليم الطلب، فحين يتخرج طالب يعقبه تعليم طالب آخر، وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم: «من دعا إلى هدى كان له من الأجر مثل أجور من تبعه، لا ينقص ذلك من أجورهم شيئًا». رواه مسلم.

أهمية البرنامج

هو صدقة جارية وعلم ينتفع به، فعن أبي هريرة -رضي الله عنه- أن رسول الله ﷺ قال: «إذا مات ابن آدم؛ انقطع عمله إلا من ثلاث: صدقة جارية، أو علم ينتفع به، أو ولد صالح يدعو له» رواه مسلم. يهتم البرنامج بالمحافظة على سير طالب العلم في الاتجاه الصحيح، ويضمن له بداية صحيحة ومتينة في علوم الآلة وعلوم الغاية؛ ليصل إلى الفهم الصحيح للكتاب والسنة. يتمكن به طالب العلم من الحصول على ثقافة تعينه على بناء أسرة صالحة دينيًّا واجتماعيًّا. الطالب الذي ينهي البرنامج يكون داعية أو عالمًا أو معلمًا.

يمكن التبرع عن طريق: الواتساب أو باستقطاع مبلغ من خلال حسابك الشخصي في تطبيق بيت التمويل الكويتي أو بنك بوبيان.

فكرة المشروع: إعانة طالب العلم على مواصلة التعلم من أهم ما ينبغي أن ينفق عليه، وكفالة المقعد الدراسي تكفل الاستدامة لتعليم الطلب، فحين يتخرج طالب يعقبه تعليم طالب آخر، وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم: «من دعا إلى هدى كان له من الأجر مثل أجور من تبعه، لا ينقص ذلك من أجورهم شيئًا». رواه مسلم.